بالصور.. وكيل ” الشؤون الإسلامية ” رئيسا لجلسة بمؤتمر ساوباولو الإسلامي
بالصور.. وكيل ” الشؤون الإسلامية ” رئيسا لجلسة بمؤتمر ساوباولو الإسلامي

ترأس وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للشؤون الإسلامية الشيخ عبدالرحمن بن غنام الغنام, أمس، الجلسة الثالثة من جلسات المؤتمر الدولي الـ 30 لمسلمي أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي، الذي تقام أعماله في مدينة ساوباولو البرازيلية .

وجاء عنوان الجلسة ” دور المسجد في المحافظة على الهوية الإسلامية ” ، واشتملت على مشاركة عددٍ من المتحدثين حول محور الجلسة، حيث قدّم المستشار الديني لمعهد المستقبل في البرازيل رئيس مركز أهل الإيمان في الأمريكيتين للحوار والتربية حسام بن أحمد البستاني، بورقة عمل بعنوان الشعائر وأثرها في المحافظة على الهوية الإسلامية والأسرة المسلمة ، أشار فيها إلى أن الوسائل الأساسية للحفاظ على الهوية والأسرة، تشمل الحرص على الفرائض والواجبات وملازمة الجمع والجماعات، والبعد عن المنهيات، وترك المحرمات، وأداء الشعائر في الأماكن التي خصصت لها، واحترام وتوقير الشعائر الدينية والمظاهر الإسلامية والإتيان بها في أوقاتها سواءً اليومية أو الاسبوعية أو الموسمية، إلى جانب المشاركة الفعالة الفردية والأسرية في اللقاءات الدينية أو الثقافية أو الاجتماعية، لأنها تقوي الروابط الأخوية وتزيد من ثباتها وتسهم في استمرارها .

كما أوضح البستاني، أن الوسائل الأساسية للحفاظ على الهوية والأسرة، تشمل كذلك الاهتمام بصلة الأرحام من خلال تفعيل الزيارات، التي تلمّ الشمل وتقوي العزم وتُعين على مواجهة المغريات، إضافةً إلى زيادة الأنشطة التوعوية بشكلٍ ممنهج، الدينية منها والتوجيهية والثقافة والتعليمية والتربوية والاجتماعية، وعدم التأثر السلبي بحضارة الغرب وتقليدها أو التشبّه بها، بل الاستفادة منها إيجابيًا فما كان نافعًا أخذناه وما كان غير ذلك تركناه، انطلاقًا من كون الحكمة ضالة المؤمن أنّى وجدها فهو أحق بها وعلى مبدأ لا ضرر ولا ضِرار .

المصدر : صحيفة صدى الالكترونية