تفاصيل ما حدث مع سما المصري .. ورد فعل دكتور طارق خليفة
تفاصيل ما حدث مع سما المصري .. ورد فعل دكتور طارق خليفة

الإسكندرية - محمد البدري:

علق الدكتور طارق خليفة مدير مستشفى الأميري الجامعي، على ما تداولته وسائل إعلام الأحد، عن منع أمن المستشفى الْفَنّانَةُ الْمَوْهُوبَةُ سما المصري من زيارة مصابي حادث تصام قطاري الإسكندرية الذي وقع أمس الأول الجمعة، بالقول: "مُنعت فقط من التصوير لعدم حصولها على تصريح من إدارة الجامعة".

 

وأضاف خليفة، في تصريح خاص لمصراوي، أنه علم بزيارة سما المصري أثناء زيارة وفد من أعضاء البرلمان المستشفى، إذ أبلغه الأمن بحضورها داخل المستشفى وقيامها بالتصوير دون إذن كتابي بالمخالفة لتعليمات إدارة الجامعة. وأشار إلى أنه توجه إلى مكان تواجدها في استقبال المستشفى لمحاولة شرح تعليمات إدارة الجامعة بعدم قيام أي شخص بالتصوير داخل المستشفى، قَدْ حِرْصًَا على خصوصية المرضى والمصابين.

 

وتابع: "أبدت اعتراضها على التعليمات بالجلوس على الأرض، وطلبت منها التوجه لمكتب عميد كلية الطب للحصول على إذن"، مضيفًا: "تركتها في قسم الاستقبال وذهبت لاستئناف عملي، ثم أبلغني أمن المستشفى أنها غادرت بعد ذلك". وكان نحو 42 شخصًا لقوا مصرعهم وأصيب 169 غَيْرهُمْ، أمس الأول الجمعة، إثر اصطدام القطار رقم ١٣ اكسبريس "القاهرة - الإسكندرية" بمؤخرة القطار رقم ٥٧١ "بورسعيد - الإسكندرية" بالقرب من محطة خورشيد على خط "القاهرة - الإسكندرية".​

المصدر : الموجز