الاتحاد السعودي يبرر الانفصال عن مدرب المنتخب
الاتحاد السعودي يبرر الانفصال عن مدرب المنتخب

أكد عادل عزت رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أن عدم تجديد عقد المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك، الذي قاد المنتخب السعودي لنهائيات كأس بُلْدَانُ الْعَالَمِ القادمة بروسيا، يعود لعدم تنازله عن قناعاته بشأن تواجده بالسعودية لمتابعة المباريات واللاعبين .

وأوضح في تصريح إعلامي تلفزيوني لقناة "ام بي سي أكشن" أن مارفيك غادر بعد انتهاء آخر مباراة في التصفيات الآسيوية أمام اليابان بأربع ساعات، رافضا الخوض في نقاش تجديد عقده.

وقال :"غادر بسرعة وتواصلنا معه هاتفيا فيما بعد الا أنه أصر على أن يكون حضوره للسعودية متوافقا مع المعسكرات فقط وهذا لا يتناسب مع خططنا وطموحاتنا القادمة لاسيما وأن الدولة تنتظر ظهورا مشرفا للمنتخب بروسيا ومارفيك يشكل تهديدا لهذا الطموح بعدم قبوله التواجد".

وأضاف :"المرحلة القادمة لا تقبل أنصاف الحلول وتتطلب استراتيجية جديدة لأن ذلك مشروع دولة والتدريب عن بعد ليس له ما يبرره فقد صبرنا أثناء التصفيات لظروف عديدة أما الآن فلا يمكن تكرار ذلك طلب ".

وأوضح :"طلبنا منه على الأقل التواجد ثلاثة أسابيع كل شهر مع إعطائه أجازة مفتوحة وتذاكر لمدة أسبوع مع حضور 80% من مُنَافِسَات الدَّوْرَِيُّ لكنه رفض".

وحول التعاقد مع الارجنتيني إدغاردو باوزا قال :"عملنا على أكثر من ملف ولم نتطرق لأي مدرب بالدوري السعودي ونجحنا باختيار باوزا الذي سيحضر كل المباريات حتى مُنَافِسَات الدرجة الأولى ليتعرف على اللاعبين ويعد منتخب قوي".

المصدر : جريدة هسبريس