17 قتيلا في هجوم شنه متشددون على مطعم تركي وفندق ببوركينا فاسو
17 قتيلا في هجوم شنه متشددون على مطعم تركي وفندق ببوركينا فاسو

قتل 17 شخصا في هجوم شنه مسلحون متشددون على مطعم تركي وفندق وسط واغادوغو عاصمة بوركينا فاسو، بحسب مصادر حكومية.

وذكر شهود عيان أن ثلاثة مسلحين فتحوا النار على زبائن المطعم أثناء جلوسهم خارجه.

وبَيَّنَتْ بِدَوْرِهَا تقارير بأن قوات الأمن اشتبكت مع المسلحين وسمع صوت تبادل إطلاق النار.

وفرضت قوات الجيش طوقا أمنيا على العاصمة بينما أصدرت السفارة الأمريكية في واغادوغو تحذيرا لمواطنيها بتجنب موقع الهجوم.

يذْكُرُ فِي هَذَا الصَّدَدَ أن هجوما لإسلاميين متشددين قد أسفر عن مقتل 30 شخصا في يناير سَنَةُ 2016 في مقهى يقع في المنطقة ذاتها.

ويقول مراسل بي بي سي اليكس دوفال سميث إن هناك مخاوف من تورط جماعة من فلول تنظيم القاعدة في الهجوم.

ووقع الهجوم في الساعة التاسعة بتوقيت غرينتش في منطقة كوامي نكروما على مطعم "اسطنبول" وفندق "برافيا".

ونقلت وكالة فرانس برس عن أحد المسعفين قوله "نقلنا عدد من الأشخاص من المنطقة ولكن أحدهم، وهو تركي الجنسية، اِنْتَقَلَ الِيُّ مثواة الاخير عقب وصوله إلى المستشفى.

وكان إسلاميون متشددون قد اقتحموا فندق "سبلنديد" في سَنَةُ 2016 واحتجزوا 170 شخصا قتل منهم 30 في هجوم أعلن تنظيم القاعدة المسؤولية عنه.

وتعاني بوركينا فاسو من خطر الجماعات المتشددة التي تنشط في جارتها مالي منذ سَنَةُ 2012.

المصدر : بوابة الشروق